كرة مصرية

أوسوريو يتسبب في غضب إدارة الزمالك

تسبب الكولومبي خوان كارلوس أوسوريو المدير الفني السابق للزمالك بحالة من الجدل، داخل مجلس إدارة القلعة البيضاء بعد فسخ الإدارة العقد معه منذ 10 أيام.

 

يشعر مجلس إدارة الزمالك بحالة من الغضب، بعد تأخر مدرب الفريق السابق في الرد على مقترح المجلس بخصوص المفاوضات حول مستحقاته المتأخرة.

حيث تم عقد جلسة بينه وبين ثلاثة أعضاء مجلس الإدارة، أحمد سليمان وحسين السيد وعمرو أدهم، وعرضوا عليه جدولة المستحقات، لكن الكولومبي طلب مهلة للتفكير، إلا إنه قرر الحصول على مستحقاته كاملة دفعة واحدة”.

 

وأكد المجلس احترامه وتقديره لدور أوسوريو مع الفريق خلال الفترة التي تولى فيها المسؤولية، ووفق العقد يستحق أوسوريو راتب شهرين كشرط جزائي، حال فسخ النادي التعاقد من طرف واحد، ومن ثم تصل مستحقاته إلى 400 ألف دولار.

 

ووكان قد قرر مجلس إدارة الزمالك إقالة أوسوريو بسبب سوء النتائج، التي كان آخرها الهزيمة من فريق زد الصاعد حديثا للدوري الممتاز وتعيين معتمد جمال مؤقتاً بدلاً منه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى