كرة مصرية

عقل المباراة : عفوا مستر سواريش .. التحليلات تقول أن الأهلي يستطيع الفوز ببطولة

كتب : أيمن محمد

 

أجد نفسي مضطرا لأن أكسر الصمت وأعود لزاويتي المفضلة والتي قضيت فيها ما يزيد عن 14 عاما لأتحدث لكم مجددا من خلال عقل المباراة

بالأمس خسر الأهلي من بيراميدز2/0 ونظريا إنتهت حظوظه وباتت الكرة ليست بأقدامه ..فخرج علينا السيد ريكاردو سواريش ليقول بأن التحليلات تقول بأن الاهلي لا يستطيع الفوز ببطولة هذا العام .

الأمر العجيب أن الأهلي وصل نهائي كأس مصر وكل ما يفصله عن بطولة هي مباراة وسيلعب أخري علي السوبر وكل ما يحتاجه هو الفوز بالمباراة الاخري أيضا ولو بضربات الجزاء

ربما يكون المترجم أخطأ ..ربما كان سواريش يقصد الدوري العام ولم يكن في ذهنه أن يتحدث عن بطولات الكأس
ولكن ..
مكمن الخطورة أن يصبح تصريح ريكاردو مدخلا إعلاميا وجماهيريا بأن الموسم كاملا إنتهي ، لا يا صديقي الموسم لم ينته وتستطيع الفوز فيه ببطولات عدة بل ويمكنك الفوز ب4 بطولات كاملة فقط إذا إعتمدت علي التحليلات

المدير الفني البرتغالي للأهلي قال ان التحليلات تقول أن الفريق لن يفوز بالبطولة وهذا غير صحيح علميا

لن أتناقش في مدي (عملية) التحليلات التي قام بها المدير الفني وجيشه من المساعدين ولكني سأتحدث عن (علمية) التحليل .

التحليل يوفر لك نسبة كبيرة من المعلومات عن الفترة السابقة ويستطيع من خلال منهجية معينة أن يوفر لك نسبة عالية من التوقعات للفترة القادمة .

ما يقوله سواريش صحيحا إذا إعتمد علي على فترة واحدة من الموسم في أخر 10 مباريات والتي قاد الاهلي فيها موسيماني وقمصان وسواريش نفسه

ولكن كلامه سيكون خاطئا تماما لو كلف مساعديه وحتي قمصان بالحديث معه عن بداية الموسم وأفكار الفريق في بداية الدوري والتي جعلته يدك شباك المنافسين برباعيات وخماسيات متكررة

(لا يوجد فارق بين محلل اداء وطني وأخر اجنبي ولكن الاول لديه الحقبة الزمنية الاكبر في فهم الفريق أكثر .. محلل الأداء الوطني هو الصندوق الاسود للفريق )

الأهلي لم يعتمد في الفترة الماضية علي محلل اداء مصري ، والفكرة في وجود محلل وطني مع النادي لا تحل محل أجنبي أو العكس ولكن الوطني يسهل مهمة الاجنبي في هضم الفريق كاملا وإعطاء حتي صورة عن فترات بعيدة ( بسرعة )

ربما لم تطرح الفكرة علي أذهان سامي قمصان أن يتحدث مع المدير الفني عن بداية الموسم فالأمر كان من 9 أشهر أو يزيد ولكنها مدخلا لما يعانيه سواريش مع الفريق .

دائما ما أتحدث عن أن مشكلة الأهلي ( قبل شهرين ) انه يهدر فرص كثيرة وأن الأمر الطبيعي أن يسجل الأهلي علي الأقل هدفين في المباراة طبقا لمعدلات الXG خاصته ولكن مع تراجع معدلات صناعة الفرص عاد العيب الأزلي للفريق

لا تظن أن الأمر وليد اليوم او حتي في فترة موسيماني فالربع الاخير في مسيرة فايلر إستقبل فيه الاهلي عددا من الأهداف لا بأس به منهم ثلاثية من الزمالك وكانت من نفس نقطة الضعف

الأمر إستمر مع موسيماني ثم قمصان وحتي سواريش نفسه بالأمس .. الجبهة اليسري

أفضل فترات الأهلي دفاعيا كانت في بداية هذا الموسم والسبب 3-4-3 .. هذا ما تخبرنا به التحليلات العلمية

( لا أظن أن ريكاردو سواريش أكثر وفاء لأفكاره من جوسفالدو فيريرا .. بيب جوارديولا وكلوب إعتمدا علي الثلاثي في الخلف )

في فترة بداية كلوبب 2016 لعب لبعض الأوقات بثلاثة في الدفاع لعلاج أزمات الدفاع والوسط وحتي الهجوم ، جوارديولا نفسه لعب ب 3-5-2 في موسم 2018 في بدايات الموسم

فيريرا من المولعين ب 4-3-3 ولم يغيرها مع الزمالك أبدا إلا أن وجد أن الأمر يستحيل فقرر اللعب ب 3-4-3 ، نعم هناك أخطاء دفاعية ولكنه بشكل او بأخر يحقق الفوز من خلال تدوير الاوراق المتاحة لديه

يكفيه فقط زيزو وبن شرقي ليغير من وضعياتهم طوال الوقت بإستغلالهم بالشكل الأمثل مع نزول دائم لشيكابالا في اوقات معينة لقلب الأمور ( حتي لو كانت هناك مخاطرة في مراحل معينة من اللعب )

( ما تخبرنا به التحليلات العملية والعلمية أن الأهلي يستطيع العودة بشكل أفضل إذا إعتمد علي ثلاثي في الخلف )

( سواريش يؤمن بضرورة بقاء احد ظهيري الجنب في الخلف اثناء تقدم الأخر )

إذا قمت بإستبعاد أفشة فإن علي معلول هو أهم ورقة هجومية في الأهلي ، اللاعب الذي بلغ من العمر 33 عاما لا يستطيع أن يقوم بالأدوار الدفاعية والهجومية معا للأسباب الأتية
1- إنخفاض معدلات الأداء البدني والحركي لثنائي الإرتكاز 2- عدم التفاهم والتجانس مع جناح الجبهة

لسنوات كان الجناح المتواجد امام معلول هو أجايي ثم رمضان صبحي ، التفاهم كان في مداه مع الإثنين ، الأن يجد معلول نفسه في كل مباراة مع جناح مختلف بطباع مختلفة ومع السبب الأول ستجد أن الإرتكاز غير قادر علي تغطية تلك المساحات بسبب تراجع مستوي اللاعبين في كل الخطوط بشكل عام

هل من الممكن الاستغناء عن معلول ؟ لا أظن أن الإجابة منطقية ستكون نعم وأنت لا تمتلك بديلا ولكن يمكن الإستفادة من الظهير الايسر التونسي فقط إذا قمت بإراحته

ليس هو فقط ولكن السولية وحمدي وديانج وكل العناصرالتي تقوم بالضغط وينكشف ظهرها اثناء عمليات الترحيل الساذجة التى تقوم بها الاجنحة والاظهرة العكسية تظهر الفريق مهلهلا دفاعيا

والتي تجعل الفريق غير قادر علي القيام بعملية الbuild up وتجعله يلعب الكرات الطويلة وتلك ليست الازمة ولكن الازمة انها ليست في مساحات وعندما تظهر الكرة في الزحام لا تستطيع الفوز بال second ball

أخيرا .. التحليلات العلمية ليست معناها الحديث عن طريقة اللعب او التقييمات الفردية او الجماعية أو الأرقام أو …… ،

(التحليل العلمي ربما يلخص لك الأمر في أبسط عنصر وربما يبدو للبعض تافها ولكن نتيجته تؤثر علي الكل ، تماما مثل تحليل المزرعة لتشخيص الدواء المناسب للداء العضال او البسيط )

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى